عاجل : القضاء الاداري يحكم باعادة فرز الاصوات الخاصة بجهة كليميم واد نون         انطلاق الدراسة بالمعهد الموسيقى بالعيون             "بنشماس" على راس مجلس المستشارين لولاية ثانية             استاد بالعيون يقدم وصفات للاستاد الراغب في النجاح في مهنته             اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية تصادق على مجموعة من المشاريع في اطار برنامج محاربة الإقصاء الاجتماعي بالوسط الحضري برسم سنة 2018             مدير المدرسة العليا للتكنولوجيا بالعيون يستنكر وقفة اطر المؤسسةويستغرب للتغطية الاحادية لقناة العيون            
https://media.joomeo.com/medium/5803fa7da4c32.jpg
افتتاحية

منع الاتصال عبر الفايبر وواتساب وسكايب وجه آخر لانعدام الحريات بالمغرب

 
استطلاع رأي
هل تنامي احتجاجات المعطلين بالصحراء ستعيد تاريخ 1999 ؟

نعم
لا


 
عيون الصحراء TV

دندنة "امنية المدغري العلوي "على آلة البيانو بمناسبة افتتاح السنة الدراسية للمعهد


تصريح رئيس القسم العمل الاجتماعي بعمالة السمارة


نصائح الدكتور "خلافة" لمرضى السكري


هدا ما قاله رئيس الجمعية المغربية للدعم الطبي "ماسوم " خالد اركيبي عقب اعطاء انطلاق النسخة 7للحملة التحسيسية باقليم العيون


كلمة والي جهة العيون امام المشاركين في حملة "ماسوم" ضد امراض الكلي

 
بورتري

أمينة بوتاح بطلة منبعها مدينة السمارة


فاطمة الأمين… صوت نسائي سطع نجمها في المشهد الإعلامي بالأقاليم الجنوبية المغربية

 
مجتمع

العم "محمد الامين ولد بابا" في دمة الله


قبيبلة تركز بالعيون تشيع ابنها البار "البشير لعزيز" الى مثواه الاخير


امطار طوفانية تغرق كليميم وتفضح هشاشة البنى التحتية


شركة صيانة شبكة قنوات المياه تتفاعل مع مقال ب"عيون الصحراء"


تظاهرة جمعية الدعم الطبي بالعيون جسدت بعدا افريقيا بكل المقاييس

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
فن وثقافة

انطلاق الدراسة بالمعهد الموسيقى بالعيون


جولة فنية لأوديسا بمسرحية مراد شرتات

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 6
زوار اليوم 1050
 
البحث بالموقع
 
أدسنس
 
إعلان
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


إسرائيل.. إستراتيجية ما بعد الهزيمة «2»


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 12 غشت 2014 الساعة 02 : 00


عيون الصحراء/أحمد اسليمة

 

إسرائيل.. إستراتيجية ما بعد الهزيمة «2»

بقلم / أحمد منصور

ثانيا: ستقوم إسرائيل بممارسة كل أشكال التعنت في المفاوضات وهذا ما اتضح خلال الهدنة وما بعدها وقد انتبهت كتائب القسام لهذه الألاعيب فأصدرت بيانها شديد اللهجة ليلة الجمعة ثم واصلت المعركة صباح الجمعة، ولم تكن الهدنة سوى مراوغة وإنقاذ لإسرائيل حتى يتنفس السكان الصهاينة الذين عاشوا فى الملاجئ طيلة شهر كامل لأول مرة فى تاريخ الكيان الصهيوني وحتى يقوم جيش الاحتلال بمداواة جرحاه ودفن قتلاه الذين ملأوا المستشفيات وثلاجات الموتى.
ولذلك سوف تسعى إسرائيل بكل ما تملك مع حلفائها الجدد للضغط على حماس والمقاومة والتعنت في كافة الشروط حتى لا تمكن المقاومة من تطوير أسلحتها ووسائل مقاومتها بعدما صدمت إسرائيل وصدم حلفاؤها من نجاح المقاومة رغم الحصار من تطوير قدراتها العسكرية بشكل أذهل الجميع. 
ثالثا: إقامة حلف إسرئيلي- عربي من أعداء حماس والمقاومة ولعله شكل بالفعل وقد أشاد به نتانياهو علنا وقال إن هذا هو أكبر مكسب لإسرائيل من وراء هذه الحرب وقد ظهر أداء هذا الحلف واضحا من خلال الحرب وتستخدم إسرائيل من خلاله كل إمكانات الدول التي تريد إزالة حماس وكل الحركات الإسلامية والثورات العربية ليعملوا جميعا تحت قيادة نتانياهو مقابل أن تقوم الصهيونية العالمية بالحفاظ على أنظمتهم التي ليس لها أي ظهير شعبي وتعاني من مشكلات كثيرة، ولا يستبعد أن تستخدم هذه الدول أغطية إغاثية أو مساعدات إنسانية إلى قطاع غزة لمحاولة الوصول والتعرف على ما حققته حماس من إنجازات عسكرية وإقامة شبكات تجسس كبيرة لمحاولة التعرف على الأنفاق أو الصواريخ أو تجنيد بعض من فشلت إسرائيل في تجنيدهم بعدما كشفت حماس شبكات إسرائيل التجسسية وتخلصت من معظمها ولعل إقامة محمد دحلان في إحدى هذه الدول وتقديمه استشارات لدول أخرى مع علاقاته الوثيقة بإسرائيل تعبر عن هذا الحلف وتشكيله ودوره. 
رابعا: تصعيد الضغوط الدولية ضد حركة حماس والمقاومة عبر ما تقوم به الولايات المتحدة والدول الغربية من إعلان «إعادة الأعمار ورفع الحصار مقابل تجريد المقاومة من السلاح» ورغم رفض المقاومة للمساومة على سلاحها إلا أن هؤلاء سوف يحاولون استصدار قرارات من مجلس الأمن وغيره كما فعلوا من دول أخرى لمحاولة نزع سلاح المقاومة بالقوة لاسيما مع التحالف العربي الصهيوني الجديد.
خامسا: إبقاء قطاع غزة تحت الحصار المصري والمعارضة بشدة لأي محاولة لإعادة فتح مطار غزة أو تشغيل الميناء حتى ولو تحت إدارة دولية لأن هذا يعني أن يفقد النظام المصري الذي يتعاون مع إسرائيل بشكل مذهل حسب التعبير الإسرائيلي قدرته على مراقبة القطاع والتحكم فى المنفذ الوحيد المسموح لأهل غزة استخدامه لاسيما وأن النظام المصري يقوم باعتقال وتعذيب ومحاولة انتزاع المعلومات من كل من يثبت علاقته بكتائب الشهيد عز الدين القسام، لكن إصرار المقاومة على إعادة فتح الميناء والمطار ومدى قدرتها على فرض ذلك يمكن أن يبطل هذه المحاولات.
سادسا: ستحاول إسرائيل تمييع كل المواقف والتسويف في كل شيء بتعاون كبير من حلفائها من أجل حشد عربي ودولي يحقق لإسرائيل ما عجزت عنه عسكريا واستخدام كل الوسائل للضغط على المقاومة، لكن صمود المقاومة وظهرها الصلب من شعب غزة وتحرك الفلسطينيين في الضفة وفلسطين المحتلة وأنحاء العالم وتحرك الشعوب العربية للمساندة والدعم يمكن أن يكون الطريق الوحيد للإجهاز على إستراتيجية إسرائيل وحلفائها «والله من ورائهم محيط


1193

0






 

هام جداً قبل أن تكتبوا تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الإعلام بين القبول وصناعة العقول

ان يتحول عباس الى وسيط في حرب غزة

تشومسكي يحمّلُ أمريكا مسؤولية المذابح الإسرائيلية في غزّة

الزيادات في أسعار الماء والكهرباء التي ستطبق ابتداء من غشت

غزة بين صمت الحكومات وصرخة الشارع الأوروبي

غزة ....سقط القناع عن القناع

الهروب الإسرائيلي من غزة

إسرائيل واستراتيجية ما بعد الهزيمة «1»

إسرائيل.. إستراتيجية ما بعد الهزيمة «2»

الجنرال الفاسد الذي وكلته إسرائيل للتفاوض مع حماس!! (1)

إسرائيل.. إستراتيجية ما بعد الهزيمة «2»





 
كاريكاتير و صورة

حماية المفسدين والهجوم على الموظفين
 
مواعيد و اعلانات

تاسيس المكتب الاقليمي لجمعية موظفي الجماعات الترابية بالسمارة السبت 06 ماي الجاري


الاجتهاد بين التصور والممارسة عنوان درس افتتاحي

 
مقالات حرة

الى كل من صمت عن الحق


من لا تراث له لا هوية له


المغرب وتدبير الشأن القبلي بالصحراء: دراسة في المدخلات والمخرجات


التعليم والصحة والتشغيل اساس التنمية

 
شاهد على العصر

المعتقل السابق محمد المجاهدي يطعن في رؤساء اللجن الجهوية لحقوق الإنسان الثلاثة ليسو ضحايا الانتهاكا

 
سياسة

"بنشماس" على راس مجلس المستشارين لولاية ثانية


اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية تصادق على مجموعة من المشاريع في اطار برنامج محاربة الإقصاء الاجتماعي بالوسط الحضري برسم سنة 2018


سفير جمهورية افريقيا الوسطى يحبد بقاء "يحضيه بوشعاب" على راس ولاية جهة العيون اسمعو ما قاله عميد السلك الدبلوماسي بالمغرب (فيديو)


السمارة: المجلس الاقليمي لحزب الاستقلال يعقد دورته الموسعة


ولد الرشيد يبسط وبالأرقام تدخل مجلس جهة العيون للنهوض بتنمية اقليم بوجدور

 
تربية وتكوين

استاد بالعيون يقدم وصفات للاستاد الراغب في النجاح في مهنته


الاستاد"ربيع اوطال" يلتحق بالتعليم الجامعي بعد مسار مهني حافل بالعطاء

 
رياضة

سباق مدينة العيون للحمام الزاجل


عصبة الصحراء تزاوج بين الرياضي والانساني في ليلة النجوم بالسمارة

 
صحافة وإعلام

"مجاهد" و"البقالي "يؤطران لقاء تواصليا بالعيون "فيديو"

 
تراث

عميدة العمل الجمعوي بالعيون "العزة السلامي" تكرم " احمد حجي "مدير عام وكالة الجنوب السابق

 
إعلان
 
ترتيبنا بأليكسا
 
أدسنس
 
خدمات بريدية

 
بورتري
 
تحقيق

قطاع المياه والغابات ومحاربة التصحر بإقليم السمارة : مجهودات جبارة أساسها التنمية المستدامة


الغرفة الفلاحية لجهة كلميم السمارة : نموذج واعد في قلب المغرب الأخضر

 
علوم وتكنولوجيا

مدير المدرسة العليا للتكنولوجيا بالعيون يستنكر وقفة اطر المؤسسةويستغرب للتغطية الاحادية لقناة العيون

 
فعاليات مهرجان تاغروين خيمة التسامح خلال يومه الثالث