عاجل : القضاء الاداري يحكم باعادة فرز الاصوات الخاصة بجهة كليميم واد نون         منظمة الهلال الاحمر المغربي بالعيون تنظم صبحيات فنية لاطفال المدارس                         " السلامة الطرقية مسؤولية وسلوك" موضوع دورة تكوينية نظمتها جمعية النجاح لارباب مؤسسات تعليم السياقة بكليميم             "بوكريشة" و"عبد الدايم " ينتزعان عضوية المكتب الوطني بالفيدرالية الوطنية المغربية لامهات واباء التلاميد             الاطار "محمد لهيبة رضيت" يدخل القفص الدهبي رفقة الانسة "مريم بلحوسين"            
https://media.joomeo.com/medium/5803fa7da4c32.jpg
افتتاحية

منع الاتصال عبر الفايبر وواتساب وسكايب وجه آخر لانعدام الحريات بالمغرب

 
استطلاع رأي
هل تنامي احتجاجات المعطلين بالصحراء ستعيد تاريخ 1999 ؟

نعم
لا


 
عيون الصحراء TV

تصريح سمية الراضي ممثلة مشروع les pates alimentaires


هدا ما صرح به الاستاد "عادل "رئيس جمعية بسمة ودينامو تظاهرة "صحراء كوت طالون"


تصريح رشيدة فتوح رئيسة جمعية الايادي البيضاء بمناسبة عيد الام


تصريح الشاعرة لعبيدي الناهة بمناسبة عيد الام


تصريح الفاعلة الجمعوية نعيمة احديدو بمناسبة عيد الام

 
بورتري

أمينة بوتاح بطلة منبعها مدينة السمارة


فاطمة الأمين… صوت نسائي سطع نجمها في المشهد الإعلامي بالأقاليم الجنوبية المغربية

 
مجتمع

منظمة الهلال الاحمر المغربي بالعيون تنظم صبحيات فنية لاطفال المدارس


" السلامة الطرقية مسؤولية وسلوك" موضوع دورة تكوينية نظمتها جمعية النجاح لارباب مؤسسات تعليم السياقة بكليميم


الاطار "محمد لهيبة رضيت" يدخل القفص الدهبي رفقة الانسة "مريم بلحوسين"


وزارة الصحة تنصف الدكتور ةرئيسة مصلحة الاستقبال والقبول بمستشفى مولاي الحسن بن المهدي سابقا وتعينها مديرة لمستشفى الحسن الثاني


كاتب الدولة في التكوين المهني يشرف بالعيون على اختتام قافلة ريادة الاعمال

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
فن وثقافة



الاطفال دوي الاحتياجات الخاصةبجهة العيون يحتفلون بيومهم الوطني بالعيون

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 19
زوار اليوم 1989
 
البحث بالموقع
 
أدسنس
 
إعلان
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


الأعيان والأحزاب… والانتخابات المغربية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 ماي 2016 الساعة 05 : 00


عيون الصحراء : متابعة

    للمغرب خبرة انتخابية طويلة تعود إلى بداية الاستقلال، محورها الأساسي هو التحكم القبلي في الانتخابات عبر توجيه الأعيان ورجال الأعمال إلى الأحزاب ذات النشأة الاصطناعية، أو ما اصطلح عليه تاريخيا بـ «الأحزاب الإدارية»، وهي الأحزاب التي لم تنشأ نشأة طبيعية وإنما عملت السلطة على الإيعاز لبعض الشخصيات المقربة منها بتأسيسها وأغدقت عليها الكثير من الدعم والرعاية، وذلك لخلق نوع من التوازن مع الأحزاب المنحدرة من الحركة الوطنية والتي كان بعضها ينازع في مشروعية النظام السياسي القائم.
   في سياق تاريخي معروف تميز بالصراع على السلطة بين القصر وبين بعض التيارات السياسية المتأثرة بحركات التحرر الوطني في البلدان العربية، اضطر النظام السياسي إلى حماية نفسه عبر تقنية ما يعرف بـ «الأحزاب الإدارية».
لكن هذه الأحزاب ظلت عاجزة عن مسايرة القدرات التعبوية والتنظيمية للأحزاب التي نشأت من رحم الشعب، ولذلك لجأت السلطة إلى تجنيد الأعيان الذين يتمتعون بمكانة اجتماعية، وخاصة في الأوساط القروية، وقامت بدفعهم إلى ولوج مجال المنافسة الانتخابية بغية إضعاف الأحزاب الشعبية، بل وقامت بالتزوير لفائدتهم في عدة استحقاقات انتخابية سابقة.
عقدة الحزب الإداري لم تفارق السياسة المغربية، رغم انتفاء المبررات التاريخية التي كانت وراء هذه الظاهرة الملازمة للانتخابات المغربية، فالجميع يسلم بمشروعية النظام الملكي والاختيار الديمقراطي أصبح ثابتا من الثوابت الدستورية الأربعة للنظام السياسي المغربي، إلى جانب الإسلام، والوحدة الوطنية، والنظام الملكي..!
الكثيرون يعتبرون بأن حزب الأصالة والمعاصرة الذي تأسس في البداية على يد كاتب الدولة في الداخلية الأسبق فؤاد عالي الهمة، قبل أن يستقيل من الحزب ويلتحق بالديوان الملكي، هو امتداد لهذه الآلية الضبطية في الوقت الراهن، خصوصا مع المنحى التصاعدي الذي تسجله النتائج الانتخابية لفائدة حزب العدالة والتنمية ذي التوجه الإسلامي.
هذا الأخير الذي أبدع مصطلحا جديدا في الساحة السياسية، هو مصطلح «التحكم»، لوصف طريقة اشتغال هذا الحزب، ووصف أجندته السياسية المختلفة عن ما كان يعرف بالأحزاب الإدارية في السابق.
ونحن على بعد بضعة أسابيع من الانتخابات التشريعية المقررة يوم 7 تشرين الأول/أكتوبر القادم بحول الله بدأت تنكشف الاستراتيجية الانتخابية للـ «التحكم»، فبالموازاة مع المحاولات الجارية لبلورة نظام انتخابي يساعد على الضبط، 
تجري عملية ضخ جرعات صلبة من «المنشطات» داخل شرايين حزب التحكم لتمكينه من استقطاب الأعيان ورجال الأعمال الذين اعتادوا البحث عن أماكن مريحة إلى جانب أحزاب السلطة حماية لمصالحهم أو خوفا عليها، وضمان ترشيح أكبر عدد ممكن منهم باعتبارهم «الأقدر» على منافسة الشعبية المتزايدة لحزب العدالة والتنمية ورسم الخريطة الانتخابية القادمة بالاعتماد على سلطة المال والجاه والمكانة الاجتماعية.
«التسلل» الذي قام به الأمين العام لحزب البام ورئيس جهة طنجة – تطوان إلى الصين، والتوقيع على اتفاقيات مع شركات صينية أمام الملك والرئيس الصيني، وإتباع ذلك بتصريحات وثوقية تدعي أن هذه الاتفاقيات ستحدث 300 ألف منصب شغل في جهة طنجة -تطوان، هي محاولات مكشوفة تندرج في هذا السياق لإبراز قوة وهمية لا وجود لها في الميدان.
هي استراتيجية مكشوفة إذن، مفادها حرص حزب التحكم على بعث رسائل واضحة، غير مشفرة، بادعاء امتلاك القوة والحرص على الظهور بمظهر الحزب القريب من السلطة والتوظيف الرمزي لهذا القرب في المعركة الانتخابية القادمة بغية جلب أكبر قدر من أصحاب المصالح إلى الساحة الانتخابية باسم البام..
والحقيقة أن الهدف الفعلي وراء هذه المناورات يتجاوز لحظة الانتخابات القادمة، ولكنه يستهدف محاربة أي تحول ديمقراطي في المغرب، بالاختباء تحت عنوان حركي مضلل هو:»محاربة الإسلاميين»…! 
ما ينبغي التذكير به هو أن الأصل التجاري لهذا الكائن الحزبي الهجين هو أصل فاسد، ومثل هذه المناورات كشفت عن محدوديتها في السابق وسرعان ما تبخر أثرها حينما انقشع الضباب. 
إن الأساليب التحكمية التي نهجها هذا الحزب في السابق والتي مكنته من الحصول على الرتبة الأولى في الانتخابات الجماعية لسنة 2009، كانت من الأسباب الرئيسية لاندلاع احتجاجات 20 شباط/فبراير، التي يرجع لها الفضل، كما قال محمد اليازغي، عن حق، في إفشال المسار التحكمي لهذا الحزب الإداري. 
ما ينبغي التنبيه إليه، هو أن المغاربة لا يمكن أن يستسيغوا بسذاجة، تواجد الأمين العام للبام في مقامات امتيازية، دون غيره من رؤساء الجهات، وهم قادرون بأصواتهم على إحباط جميع المؤامرات التي تحاك ضد أملهم المنشود وضد ديمقراطيتهم الفتية…

عن القدس العربي :د عبد العلي حامي الدين كاتب من المغرب


618

0






 

هام جداً قبل أن تكتبوا تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حزب المصباح بجهة العيون يندد بقرار الإتحاد الإفريقي الأخير

ملف الانعاش الوطني : الفساد المتأصل

بيان لمعطلي كليميم رداً على الإدريسي عضو حزب العدالة والتنمية

طائرة خاصة تنقل مديرة أكاديمية التعليم بالداخلة على وجه السرعة الى الرباط

فورساتين تتهم الجيش الجزائري بوفاة صحراويين بمخيمات تندوف

البنية الصحية البشرية بسيدي افني تتعزز بأطر طبية جديدة

الهروب الإسرائيلي من غزة

قراءة نقدية في ديوان المحجوب ول الطيب ول يارا

ورثة الشيخ ماءالعينين يتهمون الدولة باغتصاب معالمهم وأراضيهم التاريخية

غضبة الاطباء بالعيون بعد اعفاءات لزملائهم من قبل الوزير

الأعيان والأحزاب… والانتخابات المغربية





 
كاريكاتير و صورة

حماية المفسدين والهجوم على الموظفين
 
مواعيد و اعلانات

تاسيس المكتب الاقليمي لجمعية موظفي الجماعات الترابية بالسمارة السبت 06 ماي الجاري


الاجتهاد بين التصور والممارسة عنوان درس افتتاحي

 
مقالات حرة

من لا تراث له لا هوية له


المغرب وتدبير الشأن القبلي بالصحراء: دراسة في المدخلات والمخرجات


التعليم والصحة والتشغيل اساس التنمية


الثروة النائمة بالصحراء

 
شاهد على العصر

المعتقل السابق محمد المجاهدي يطعن في رؤساء اللجن الجهوية لحقوق الإنسان الثلاثة ليسو ضحايا الانتهاكا

 
سياسة

حكومة الشباب الموازية تصدر بيانا بشان قضية الصحراء


مستجدات الصحراء تدفع الاتحاد المغربي للشغل بالاقاليم الجنوبية الى اصدار بيان في الموضوع


مجلس جه العيون يصدر بيان في شان مستجدات الصحراء


القيادي بحزب العدالة والتنمية "محمد لمين ديدا" يطعن في تغطية لقناة العيون


مستجدات قضية الصحراء تعجل بانعقاد لجنتي الخارجية والدفاع الوطني

 
تربية وتكوين

"بوكريشة" و"عبد الدايم " ينتزعان عضوية المكتب الوطني بالفيدرالية الوطنية المغربية لامهات واباء التلاميد


ممثلة السمارة سمية الراضي تتألق ببرنامج ريادة الأعمال

 
رياضة

العشوائية والارتجالية بعصبة الصحراء لكرة القدم تدفع اندية القسم الشرفي الى الاحتجاج


السمارة .. الاستاذ حفيظ تبركانت رئيسا لنادي التحدي الرياضي

 
صحافة وإعلام

هل ستمنع السلطة المحلية بالسمارة حفل توقيع كتاب "الاعلام الجهوي"؟

 
تراث

عميدة العمل الجمعوي بالعيون "العزة السلامي" تكرم " احمد حجي "مدير عام وكالة الجنوب السابق

 
إعلان
 
ترتيبنا بأليكسا
 
أدسنس
 
خدمات بريدية

 
بورتري
 
تحقيق

قطاع المياه والغابات ومحاربة التصحر بإقليم السمارة : مجهودات جبارة أساسها التنمية المستدامة


الغرفة الفلاحية لجهة كلميم السمارة : نموذج واعد في قلب المغرب الأخضر

 
علوم وتكنولوجيا

جمعية اطباء جهة العيون تنظم اياما علمية

 
فعاليات مهرجان تاغروين خيمة التسامح خلال يومه الثالث