عاجل : القضاء الاداري يحكم باعادة فرز الاصوات الخاصة بجهة كليميم واد نون         "بنشماس" على راس مجلس المستشارين لولاية ثانية             استاد بالعيون يقدم وصفات للاستاد الراغب في النجاح في مهنته             اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية تصادق على مجموعة من المشاريع في اطار برنامج محاربة الإقصاء الاجتماعي بالوسط الحضري برسم سنة 2018             مدير المدرسة العليا للتكنولوجيا بالعيون يستنكر وقفة اطر المؤسسةويستغرب للتغطية الاحادية لقناة العيون             سفير جمهورية افريقيا الوسطى يحبد بقاء "يحضيه بوشعاب" على راس ولاية جهة العيون اسمعو ما قاله عميد السلك الدبلوماسي بالمغرب (فيديو)            
https://media.joomeo.com/medium/5803fa7da4c32.jpg
افتتاحية

منع الاتصال عبر الفايبر وواتساب وسكايب وجه آخر لانعدام الحريات بالمغرب

 
استطلاع رأي
هل تنامي احتجاجات المعطلين بالصحراء ستعيد تاريخ 1999 ؟

نعم
لا


 
عيون الصحراء TV

تصريح رئيس القسم العمل الاجتماعي بعمالة السمارة


نصائح الدكتور "خلافة" لمرضى السكري


هدا ما قاله رئيس الجمعية المغربية للدعم الطبي "ماسوم " خالد اركيبي عقب اعطاء انطلاق النسخة 7للحملة التحسيسية باقليم العيون


كلمة والي جهة العيون امام المشاركين في حملة "ماسوم" ضد امراض الكلي


البرفسور "لبنى بنعمرو" تقدم نصائح طبية لساكنة الصحراء وتقر بوجود علاجات للفشل الكلوي بديلة عن "اليمودياليز" "فيديو "

 
بورتري

أمينة بوتاح بطلة منبعها مدينة السمارة


فاطمة الأمين… صوت نسائي سطع نجمها في المشهد الإعلامي بالأقاليم الجنوبية المغربية

 
مجتمع

العم "محمد الامين ولد بابا" في دمة الله


قبيبلة تركز بالعيون تشيع ابنها البار "البشير لعزيز" الى مثواه الاخير


امطار طوفانية تغرق كليميم وتفضح هشاشة البنى التحتية


شركة صيانة شبكة قنوات المياه تتفاعل مع مقال ب"عيون الصحراء"


تظاهرة جمعية الدعم الطبي بالعيون جسدت بعدا افريقيا بكل المقاييس

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
فن وثقافة

جولة فنية لأوديسا بمسرحية مراد شرتات


اتحاد المبدعين المغاربة بالعيون يكرم الشاعر"سي محمد المناوري"

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 12
زوار اليوم 685
 
البحث بالموقع
 
أدسنس
 
إعلان
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


صفقة «الخبر» «ربراب»… نقاش هادئ


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 ماي 2016 الساعة 53 : 02


عيون الصحراء : متابعة

  هذا نقاش هادئ أرجو ممن يهمهم أن يتقبلوه برحابة صدر. أقول هذا لأن الجو في الجزائر، بسبب قضية «الخبر»، مسموم ومشحون إلى حد الخوف والدنيا معسكران.. «معنا» أو «معهم»، ويكاد العقل يغيب!
صفقة بيع مجمع الخبر هزت الوسط السياسي الجزائري لأن الأمر مرتبط بترتيب البيت بعد بوتفليقة، ولأن آل الرئيس الحالي يرفضون التنازل عن البيت. لكن هذا نقاش آخر سأعود إليه في مقال لاحق.
بداية ً لا أستطيع أن أخفي دهشتي من المبلغ الزهيد للصفقة. المجمع الضخم الذي بدأ هزيلا بصحيفة واحدة متعثرة، تجاوز من العمر ربع قرن، ويملك اليوم:
ـ أربع مطابع موزعة على التراب الجزائري بشكل متوازن مدروس.
ـ جريدة واسعة الانتشار.
ـ مقر فخم من عدة طوابق في أرقى أحياء العاصمة.
ـ شركة توزيع.
ـ محطة تلفزيونية.
ـ سيارات.
ناهيك عما يسمى في سوق الأعمال في الغرب «البراند»، أي اسم الجريدة الذي يجعلها مثل الدجاجة التي تبيض ذهبا.
هذه الأصول مجموعة تساوي، على الأقل، عُشر مرات المبلغ الذي بيع به المجمع والمقدّر بأربعمئة مليار سنتيم (نحو 32 مليون دولار)، عندما تقاسمها المساهمون (عددهم نحو 20) بالتساوي كان نصيب كلٌ منهم 20 مليار سنتيم، تزيد أو تقل قليلا.
20 مليار في جزائر اليوم، وبلغة الجزائريين، هو ثمن شقة أو اثنتين في حي تيليملي أو «كاركاسة» في حيّ الحميز (قرب العاصمة) الغارق في الأوحال بلا انقطاع.
لماذا قرر مالكو مجمع الخبر بيع الجمل بما حمل والانصراف إلى حياتهم الخاصة؟ يقفز للذهن هنا أكثر من تحليل، بعضها داخلي والآخر متعلق بظروف العمل الصحافي المنكوب نكبة أي عمل شريف في الجزائر.
نظام الحكم الجزائري يتحمل مسؤولية كبرى وعلى أكثر من صعيد. هو الذي خنق الصحف غير الخاضعة له، وبينها الخبر، وشجع الرداءة والتشرد المهني وجعل الصحافة مهنة يكاد صاحبها يستحي بها.
منذ اليوم الأول، تحكم هذا النظام في سوق الإعلانات التجارية: ممنوع على الشركات والجهات الحكومية نشر أي إعلان دون المرور على شركة الإعلانات الحكومية المسماة «أناب» التي تتولى توزيع الإعلان كما تشاء. (روى لي مدير أحد أكبر مستشفيات البلاد مرة أنه طلب نشر إعلان عن إنجاز ورشة بالمستشفى، فاختار صحيفتين كبريين معروفتين، واحدة بالعربية وأخرى بالفرنسية. بعد فترة لم يرَ خلالها إعلانه، اتصل بـ»أناب» فأبلغته أن الإعلان نُشر منذ فترة في جريدة تسمى «لاديبيش دوكابيلي» ـ التي لم يكن قد سمع عنها من قبل. عندما حاول الاحتجاج، قالوا له: نحن أدرى منك بسوق الإعلانات).
هذا الاحتكار أحيا صحفا وقتل أخرى، رفع أناسا وأذلّ آخرين، جرّد البعض من شرفهم، وتحوّل إلى الهمّ الأول في أحاديث الوسط الصحافي الجزائري.. مَن أخذ ماذا ومتى وكيف ولماذا!
أزمة الخبر تؤشر إلى نهاية عهد الصحافة الخاصة بالصيغة التي أرادها رئيس الحكومة مولود حمروش قبل 26 سنة. اليوم لا مجال لصحافة يملكها صحافيون ويرعونها مثل أمٍّ ترعى أيتامها وسط بيئة معادية. أن تكون صحافيا ناجحا أو ناشرا متفوقا في جزائر اليوم، أمامك معسكران، معسكر السلطة بما فيه من أوساخ، ومعسكر المال وهو يصب، في النهاية، في مستنقع السلطة. لا صحافة بلا تنازلات، والتنازلات مطلوبة أحيانا لأكثر من جهة.
المجتمع الجزائري تغيّر كثيرا، وضمن هذا التغيّر يدخل فقدانه الثقة في السياسيين والصحافيين الذين يعتبرهم جزءا من مؤسسة الحكم والنفوذ. تحتاج الخبر، وغيرها، إلى جهد خارق لكي تصمد في هذه البيئة غير السوية.
النتيجة أن الخبر لم تعد قادرة على المنافسة، فظهرت عليها الحيرة والإرباك أمام زحف نوع آخر من الصحافة الفضائحية ومانشيتاتها الصادمة:
ـ زوجي يحب المعاشرة من الخلف، فماذا أفعل؟ وهل حلال أو حرام؟
ـ أعماه الشك فطعنها وهي ساجدة تصلي.
ـ الشيخ العريفي (أو غيره) يفتي بجواز قضاء المرأة حاجتها في الخلاء عند الضرورة.
ـ الشيخ فلان يداوي العقم والسرطان والسكري برشة ماء.
ـ معلم يمارس الجنس مع تلميذاته بعد أن يغريهن بأسئلة الامتحانات.
يستطيع الانسان الجزائري اليوم أن يصطحب جريدة الخبر إلى بيته لتقرأها ابنته المراهقة، لكنني أشك أنه يجرؤ على اصطحاب صحف أخرى تفوح بمثل العناوين المذكورة آنفا.
في دردشة حول غداء بالجزائر العاصمة قبل ثلاث سنوات أو أكثر، قلت لمسؤول صحيفة لها باع في ترويج هذا النوع من الموضوعات: أنتم تصنعون الدروشة، وبعد عقدين سينشأ جيل أبله من الجزائريين يحمل اسم جريدتك!
تزامن هذا مع خوف صحيفة الخبر من اختيار معسكرها بشجاعة.. لم تجرؤ على معارضة الحكم بوضوح، واستحت من تأييده بصراحة.
هناك أسباب داخلية لا يمكنني إغفالها، تتعلق بالخبر ومزاجها العام وتركيبتها. كانت هذه الجريدة منذ اليوم الأول أرضية خصبة للخلافات بين مالكيها، لأسباب ليست دائما وجيهة. أغلبية هؤلاء المُلاك تخلوا بسرعة عن ثوب الصحافي إلى ثوب التاجر المهموم بشبح الإفلاس. أمام انسحاب المؤسسين والمالكين أصحاب رأس المال، تُركت الجريدة لصحافيين شباب سرعان ما يتحولون إلى موظفين، الشيء الذي جعلها تأخذ مساراً غير تنافسي وتبتعد عن الابداع.
أخيرا، في جزائر الواجهات المزيفة ـ عشرات الأحزاب ولا تعددية، برلمان بلا ديمقراطية، انتخابات عدة ورئيس واحد منذ 17 عاما (مفتوحة)، عشرات الصحف بلا صحافة ـ لا غرابة أن يشتري الخبر رجل الأعمال يسعد ربرب أو غيره. فمثلما تحتكر السلطة أذرعا إعلامية عدة، يحق لغيرها أن يفعل. حزني أكبر على صحافة بلادي التي دخلتها قبل أكثر من ربع قرن بطاقة ظننت أنها تهد الجبال، وانتهى بي المطاف متنقلا بين البلدان أحمل حقائب من الخيبات والذكريات.

٭عن القدس العربي .توفيق رباحي كاتب صحافي جزائري


643

0






 

هام جداً قبل أن تكتبوا تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



صفقة «الخبر» «ربراب»… نقاش هادئ

صفقة «الخبر» «ربراب»… نقاش هادئ





 
كاريكاتير و صورة

حماية المفسدين والهجوم على الموظفين
 
مواعيد و اعلانات

تاسيس المكتب الاقليمي لجمعية موظفي الجماعات الترابية بالسمارة السبت 06 ماي الجاري


الاجتهاد بين التصور والممارسة عنوان درس افتتاحي

 
مقالات حرة

الى كل من صمت عن الحق


من لا تراث له لا هوية له


المغرب وتدبير الشأن القبلي بالصحراء: دراسة في المدخلات والمخرجات


التعليم والصحة والتشغيل اساس التنمية

 
شاهد على العصر

المعتقل السابق محمد المجاهدي يطعن في رؤساء اللجن الجهوية لحقوق الإنسان الثلاثة ليسو ضحايا الانتهاكا

 
سياسة

"بنشماس" على راس مجلس المستشارين لولاية ثانية


اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية تصادق على مجموعة من المشاريع في اطار برنامج محاربة الإقصاء الاجتماعي بالوسط الحضري برسم سنة 2018


سفير جمهورية افريقيا الوسطى يحبد بقاء "يحضيه بوشعاب" على راس ولاية جهة العيون اسمعو ما قاله عميد السلك الدبلوماسي بالمغرب (فيديو)


السمارة: المجلس الاقليمي لحزب الاستقلال يعقد دورته الموسعة


ولد الرشيد يبسط وبالأرقام تدخل مجلس جهة العيون للنهوض بتنمية اقليم بوجدور

 
تربية وتكوين

استاد بالعيون يقدم وصفات للاستاد الراغب في النجاح في مهنته


الاستاد"ربيع اوطال" يلتحق بالتعليم الجامعي بعد مسار مهني حافل بالعطاء

 
رياضة

سباق مدينة العيون للحمام الزاجل


عصبة الصحراء تزاوج بين الرياضي والانساني في ليلة النجوم بالسمارة

 
صحافة وإعلام

"مجاهد" و"البقالي "يؤطران لقاء تواصليا بالعيون "فيديو"

 
تراث

عميدة العمل الجمعوي بالعيون "العزة السلامي" تكرم " احمد حجي "مدير عام وكالة الجنوب السابق

 
إعلان
 
ترتيبنا بأليكسا
 
أدسنس
 
خدمات بريدية

 
بورتري
 
تحقيق

قطاع المياه والغابات ومحاربة التصحر بإقليم السمارة : مجهودات جبارة أساسها التنمية المستدامة


الغرفة الفلاحية لجهة كلميم السمارة : نموذج واعد في قلب المغرب الأخضر

 
علوم وتكنولوجيا

مدير المدرسة العليا للتكنولوجيا بالعيون يستنكر وقفة اطر المؤسسةويستغرب للتغطية الاحادية لقناة العيون

 
فعاليات مهرجان تاغروين خيمة التسامح خلال يومه الثالث