عاجل : القضاء الاداري يحكم باعادة فرز الاصوات الخاصة بجهة كليميم واد نون         رئيس المنطقة الامنية لكليميم" برحو" يشرف شخصيا على المرور باحد شوارع المدينة             حجاج الاقاليم الصحراوية يتوجهون للديار المقدسة             دار الاطفال بكليميم نمودج للحكامة في التسيير الاداري والمالي (روبورطاج)             ممثلو ساكنة جماعة ايت بوفلن اقليم كليميم يستلمون سيارة اسعاف             الوالي "ابهي" يراس الاحتفالات المخلدة لدكرى عيد العرش المجيد بكليميم والنواحي            
https://media.joomeo.com/medium/5803fa7da4c32.jpg
افتتاحية

منع الاتصال عبر الفايبر وواتساب وسكايب وجه آخر لانعدام الحريات بالمغرب

 
استطلاع رأي
هل تنامي احتجاجات المعطلين بالصحراء ستعيد تاريخ 1999 ؟

نعم
لا


 
عيون الصحراء TV

شبكة وحدة السلامة الطرقية بالصحراء في حملة تحسيسية


لحسن الشرفي لعيون الصحراء : لهذه الاسباب التحقت بحزب الاستقلال


تصريح نائبة رئيس الجهة حول معرض الصناعة التقليدية


تصريح احدى المستفيدات من قفة رمضان


تصريح رئيسة الجمعية المغربية لمساعدة ربة الاسرة المحتاجة حول قفة رمضان

 
بورتري

أمينة بوتاح بطلة منبعها مدينة السمارة


فاطمة الأمين… صوت نسائي سطع نجمها في المشهد الإعلامي بالأقاليم الجنوبية المغربية

 
مجتمع

رئيس المنطقة الامنية لكليميم" برحو" يشرف شخصيا على المرور باحد شوارع المدينة


حجاج الاقاليم الصحراوية يتوجهون للديار المقدسة


دار الاطفال بكليميم نمودج للحكامة في التسيير الاداري والمالي (روبورطاج)


ممثلو ساكنة جماعة ايت بوفلن اقليم كليميم يستلمون سيارة اسعاف


الوالي "ابهي" يراس الاحتفالات المخلدة لدكرى عيد العرش المجيد بكليميم والنواحي

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
فن وثقافة

جولة فنية لأوديسا بمسرحية مراد شرتات


اتحاد المبدعين المغاربة بالعيون يكرم الشاعر"سي محمد المناوري"

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 7
زوار اليوم 1088
 
البحث بالموقع
 
أدسنس
 
إعلان
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


الأهمية الاستراتيجية للانتخابات المقبلة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 07 يونيو 2016 الساعة 04 : 01


عيون الصحراء : متابعة

هناك اهتمام كبير من طرف المراقبين في الداخل والخارج بالانتخابات التشريعية المقبلة في المغرب، فهي انتخابات مفصلية مفتوحة على سيناريوهين اثنين: الأول تأكيد استمرارية خيار الإصلاح في ظل الاستقرار، أو العودة إلى نهج التحكم والسلطوية.
ثلاثة اعتبارات أساسية تجعل من الانتخابات التشريعية القادمة على درجة عالية من الأهمية السياسية والاستراتيجية: 
أولا، ضرورة الحفاظ على النموذج المغربي المتميز باستقراره وسط نظام إقليمي مضطرب، وهو ما يتطلب الحرص الكبير على نزاهة هذا الاستحقاق وتوفير كافة الشروط الضرورية لجعله استحقاقا معبرا عن الإرادة الحرة للمواطنين والمواطنات، ذلك أن الكثير من المراقبين يرجعون السر وراء حفاظ المغرب على «استثنائيته» في المنطقة إلى الحكمة التي تم بها تدبير الحراك المجتمعي سنة 2011، وصياغة دستور جديد يروم إعادة تنظيم السلطة على مبادئ جديدة، بالإضافة إلى تنظيم انتخابات تشريعية سابقة لأوانها في تشرين الثاني/نوفمبر2011 مشهود بنزاهتها من طرف جميع الفرقاء السياسيين.
ثانيا، الظروف الحرجة التي تمر بها قضية الصحراء المغربية، وهو ما يستلزم السهر على تنظيم انتخابات تفرز مؤسسات قوية قادرة على مجابهة التحديات الداخلية والخارجية.
إن مسار الدفاع عن الوحدة الوطنية هو مسار متلازم مع مستلزمات التحول الديمقراطي، فالخارج لا يحترم إلا المؤسسات المنتخبة القوية، غير أن الاعتبار الداخلي لا تخفى أهميته على أحد، فلابد من خلق جاذبية ديمقراطية مقنعة لجميع إخواننا الصحراويين المترددين، ولا أقول المغرر بهم، الذين لهم شكوك حقيقية حول جدية المقترح المغربي في الحكم الذاتي، وفي جدية المسار الديمقراطي بشكل عام. إن الاستمرار في ترسيخ المسار الديمقراطي عبر تنظيم انتخابات حرة ونزيهة حتمية وطنية وضرورة تاريخية لا يمكن أن نخطئ فيها موعدنا مع التاريخ. 
ثالثا، التهديدات الجدية التي يتعرض لها المغرب والمؤامرات الخارجية التي عملت على تفكيك الأنسجة الوطنية للعديد من الدول العربية، وهي تحاول أن تنقل هذه الفوضى إلى المغرب، وهو ما يستلزم استكمال المسار الديمقراطي والعمل على ترسيخه بشكل نهائي لا رجعة فيه، وقطع الطريق أمام من يفكرون بشكل مستمر في المناورات لتحريف إرادة الناخبين..
والمهم، أن الانتخابات المقبلة هي انتخابات مصيرية، ليس لترسيخ المسار الديمقراطي الداخلي وتعزيز الاستقرار فقط، ولكن لتعزيز التموقع السياسي للمغرب في الخارج ومواجهة التهديدات الخارجية بواسطة مؤسسات سياسية قوية.
على الأرض، يمكن القول بأن حزب العدالة والتنمية اكتسح المدن الكبرى بأغلبيات مطلقة خلال الانتخابات البلدية والجهوية الأخيرة رغم التعقيدات التي يطرحها نمط الاقتراع اللائحي مع احتساب أكبر البقايا، وهو ما اعتبر بمثابة تفويض شعبي لاستكمال برنامج الإصلاحات الذي التزمت به الحكومة وتمكين الحزب الذي يقودها من فرصة تدبير المدن لتعزيز مكانته السياسية وتطهير المدن من جملة من المشاكل العالقة.
التقدم الذي حصل عليه الحزب يجد تفسيره في كونه استعد لهذه الانتخابات بما تستحقه من جدية واهتمام، وساهم بفعالية في مختلف مراحل المسار التشاوري والتشريعي المؤطر للعملية الانتخابية، وتفوق في امتحان الديمقراطية الداخلية لاختيار مرشحيه للجماعات والجهات، وخاض حملة انتخابية نظيفة مبنية على خطاب سياسي واضح تحت شعار: «صوتنا فرصتنا لمواصلة الإصلاح»، وسجل المراقبون حجم التجاوب التلقائي للمواطنين والمواطنات مع الخطاب السياسي لمرشحيه، وحجم الإقبال الجماهيري المكثف على اللقاءات المباشرة التي قام بها عبد الإله بنكيران بمناسبة هذه الحملة الانتخابية بشكل غير مألوف في تاريخ الانتخابات المغربية، وهو ما جرى تتويجه بنتائج جد إيجابية تؤكد التجاوب الكبير لفئات واسعة من الشعب المغربي مع خيار مواصلة الإصلاح.
لقد حصل حزب العدالة والتنمية على الرتبة الأولى في عدد الأصوات بأزيد من مليون ونصف المليون صوت، أي بزيادة 900 ألف صوت عن انتخابات 2009، كما ضاعف الحزب مقاعده بثلاث مرات ونصف مقارنة مع الانتخابات الجماعية السابقة، وقفز من الرتبة السادسة إلى الرتبة الثالثة من حيث عدد المقاعد، وحصل على المرتبة الأولى بالنسبة للجهات بفوزه بـ 174 مقعدا من أصل 425 أي بنسبة بلغت 25,66 بالمائة، وهكذا بوأه الناخبون المرتبة الأولى في كل من جهة الدار البيضاء سطات، جهة الرباط سلا القنيطرة، جهة فاس مكناس، جهة درعة تافيلالت وجهة سوس ماسة، كما فاز الحزب بالمرتبة الأولى في معظم المدن المغربية وحاز على الأغلبية المطلقة في الدار البيضاء ومكناس وطنجة ومراكش والقنيطرة والراشيدية وتمارة والشاون وغيرها، كما حقق الحزب انتصارا بطعم خاص في مدينة فاس حيث أسقط عمدة المدينة السابق والأمين العام لحزب الاستقلال بالأغلبية الساحقة، وهي رسالة واضحة على رفض نموذج في السياسة قائم على البلطجة والابتزاز كان يراد تعميمه على جميع الأحزاب… 
لقد عبرت هذه النتائج على أن الناخبين المغاربة اختاروا دعم المسار الإصلاحي الذي اعتمده الحزب في تدبير الشأن العام سواء على المستوى الحكومي أو على المستوى المحلي وفقا لمنهجه القائم على التعاون والتشارك والتدرج، والجرأة في مباشرة الإصلاحات الضرورية للنهوض بالأوضاع الاقتصادية والاجتماعية للمواطنين، وقرروا منحه فرصة جديدة لمواصلة الإصلاح في ظل الاستقرار وفي ظل المؤسسات القائمة، وهو ما سيسهم بحول الله في تعزيز صورة المغرب في الخارج ويؤكد نموذجه الاستثنائي ويجعله في مصاف الدول التي تسير بثبات لترسيخ دعائم المسار الديموقراطي والانخراط في مصاف الدول الصاعدة. 
ومن المنتظر أن تؤكد الانتخابات التشريعية هذا المسار ما لم تحدث مفاجآت غير متوقعة إلى حدود الساعة بالمؤشرات السياسية والانتخابية الملموسة.


عن القدس العربي .د عبد العلي حامي الدين. كاتب مغربي


799

0






 

هام جداً قبل أن تكتبوا تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الإمام .. تشكيلي صحراوي "انتقم" من قاتل والدته بالألوان

دورة تكوينية لفائدة مكونات برنامج محاربة الأمية ببويزكارن

الاتحاد المغربي للشغل يحتضن الملتقى الدولي للشبكة النقابية حول الهجرة بحوض المتوسط وجنوب الصحراء

قراءة في احتمال عودة البشير مصطفى السيد إلى المغرب هل هي ضربة للجبهة أم انها عودة كالسابقات

الإحصاء العام للسكان والسكنى..الأخطاء والنقائص

نادي وداد السمارة لكرة اليد يمثل المغرب في تونس

بوجدور: لقاء تواصلي في إطار التحضير للمنتدى العالمي لحقوق الإنسان

الفضاء الجمعوي بالعيون يعقد ملتقها السنوي الرابع للنسيج الجمعوي.

مداخلة في الندوة التي ينظمها المجلسان العلميان المحليان للوادي الذهب و أقليم أوسرد المنعقدة بتاريخ 01/11/2014 بمدينة الداخلة تحت عنوان : السلوك الوحدوي لعلماء الصحراء في أبعاده الروحية و الجهادية . للعلامة: محمد محمود حيبلتي

الصحراء بين الخضراء والحمراء

جديد مجلة وجهة نظر: بؤس الاقتصاد المغربي وبؤس الاقتصاديين المغاربة

استراتيجية تنمية مناطق الاركان ومنهجية عمل الوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر الاركان محور لق

أية استراتيجية ينهجها المجلس الإقليمي للسمارة في تدبير سياسته العمومية على درب الحكامة ؟

وفد عن المنظمة الأممية الاشتراكية يزور مدينة العيون ..

مؤشرات بشأن تغيير وزير الخارجية مزوار بعد غياب التواصل في ملف الصحراء

هكذا سيتم تنزيل الرؤية الاستراتيجية للإصلاح 2015-2030 بخروقات جسيمة

الملتقى الوطني الرابع لهيئة التسيير والمراقبة المادية و المالية بالعيون.

تزيين الفصول الدراسية بين القيم والكفايات

الأهمية الاستراتيجية للانتخابات المقبلة

بلاغ صحفي عن انعقاد الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة ليوم الخميس 10 من رمضان الأبرك 1437 الموافق لـ 16 يونيو 2016





 
كاريكاتير و صورة

حماية المفسدين والهجوم على الموظفين
 
مواعيد و اعلانات

تاسيس المكتب الاقليمي لجمعية موظفي الجماعات الترابية بالسمارة السبت 06 ماي الجاري


الاجتهاد بين التصور والممارسة عنوان درس افتتاحي

 
مقالات حرة

الى كل من صمت عن الحق


من لا تراث له لا هوية له


المغرب وتدبير الشأن القبلي بالصحراء: دراسة في المدخلات والمخرجات


التعليم والصحة والتشغيل اساس التنمية

 
شاهد على العصر

المعتقل السابق محمد المجاهدي يطعن في رؤساء اللجن الجهوية لحقوق الإنسان الثلاثة ليسو ضحايا الانتهاكا

 
سياسة

منتخب باحد الجماعات الترابية بجهة العيون يقضي جل اوقاته باحد المطعم العصرية (الصورة)


عبدي طه رئيس الجماعة الترابية لجديرية يوضح


القضاء ينتصر للمستشار الجماعي "حمدناه بيه" ببوجدور


بنشماس يخلف العمري على راس حزب الاصالة والمعاصرة


نجاح والي العيون في افشال مخططات المناوئين للوحدة الترابية واعادة الثقة للمستثمرين

 
تربية وتكوين

حق الرد مكفول: مدير الثانوية الاعدادية علال بن عبد الله يرد على مقال تكريم الأستاذ الداودي عبد الرحمان


الحفل الختامي المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بجهة العيون الساقية الحمراء

 
رياضة

سباق مدينة العيون للحمام الزاجل


عصبة الصحراء تزاوج بين الرياضي والانساني في ليلة النجوم بالسمارة

 
صحافة وإعلام

"مجاهد" و"البقالي "يؤطران لقاء تواصليا بالعيون "فيديو"

 
تراث

عميدة العمل الجمعوي بالعيون "العزة السلامي" تكرم " احمد حجي "مدير عام وكالة الجنوب السابق

 
إعلان
 
ترتيبنا بأليكسا
 
أدسنس
 
خدمات بريدية

 
بورتري
 
تحقيق

قطاع المياه والغابات ومحاربة التصحر بإقليم السمارة : مجهودات جبارة أساسها التنمية المستدامة


الغرفة الفلاحية لجهة كلميم السمارة : نموذج واعد في قلب المغرب الأخضر

 
علوم وتكنولوجيا

جمعية اطباء جهة العيون تنظم اياما علمية

 
فعاليات مهرجان تاغروين خيمة التسامح خلال يومه الثالث