عاجل : القضاء الاداري يحكم باعادة فرز الاصوات الخاصة بجهة كليميم واد نون         "مجاهد" و"البقالي "يؤطران لقاء تواصليا بالعيون             مكتب التكوين المهني وانعاش الشغل يجدد الثقة في الاطار الصحراوي" الطيب سامي الصلح" ويعينه مديرا جهويا للقطاع             شباب واعد من السمارة يؤسس للانتاج الاعلامي والفني             نادي الصحراء للاعلام والاتصال يختتم برنامجه التكويني             هيئة عدول العيون تساهم في تكريم الوكيل العام للملك السابق باستتافية العيون            
https://media.joomeo.com/medium/5803fa7da4c32.jpg
افتتاحية

منع الاتصال عبر الفايبر وواتساب وسكايب وجه آخر لانعدام الحريات بالمغرب

 
استطلاع رأي
هل تنامي احتجاجات المعطلين بالصحراء ستعيد تاريخ 1999 ؟

نعم
لا


 
عيون الصحراء TV

تصريح نائبة رئيس الجهة حول معرض الصناعة التقليدية


تصريح احدى المستفيدات من قفة رمضان


تصريح رئيسة الجمعية المغربية لمساعدة ربة الاسرة المحتاجة حول قفة رمضان


تصريح خالد العماري مدير التجهيزات المائية بكتابة الدولة على هامش زيارته للسمارة


السبدة امباركة البربوشي مديرة مركز التربية والتكوين الربيب

 
بورتري

أمينة بوتاح بطلة منبعها مدينة السمارة


فاطمة الأمين… صوت نسائي سطع نجمها في المشهد الإعلامي بالأقاليم الجنوبية المغربية

 
مجتمع

هيئة عدول العيون تساهم في تكريم الوكيل العام للملك السابق باستتافية العيون


متى تتحرك الاحزاب والمنظمات الحقوقية بالصحراء من اجل حل ملف المعطلين ؟


جمعية المراة لتفعيل المبادرة الاجتماعية الوطنية بالعيون تنظم افطار جماعي للاطفال الايتام باحدى المؤسسات التعليمية


السمارة .. أمراض سرطانية وإجهاضات تنتظر مرتادي عيادة لطب الأسنان


قبيلة ازوافيط بالعيون تشييع ابنها البار "احمد الرفاعي" الى مثواه الاخير

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
فن وثقافة

السمارة .. وارززات ضيف شرف معرض الاسواق المتنقلة للصناعة التقليدية


فرقة منار العيون تساهم في تعزيز الإشعاع الثقافي المغربي بالخارج

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 10
زوار اليوم 1424
 
البحث بالموقع
 
أدسنس
 
إعلان
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


ما يحدث في كليميم ليس صراعا .. وإنما نضالا ضد الفساد و الإستبداد


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 شتنبر 2014 الساعة 37 : 12


بقلم : الحسين بوحريكة

أريد أن أعود إلى بعض المصطلحات التي أصبحت موضع نقاش الهدف منه تحويل الأنظار عن الإشكالات الكبرى التي أنهكت منطقة وادنون ، وأصبح الحديث عن مصطلح الصراع بين الوهم والحقيقة ، وهنا لابد من تحديد مفهوم الصراع ..فقد حدده ماركس.." في وجود فئتان إجتماعيتان متصارعتان في المجتمعات الطبقية ؛ الفئة الحاكمة المسيطرة على قوى الإنتاج ، والفئة المحكومة المضطهدة " ، والصراع هو إرباك أو تعطيل للعمل ولوسائل إتخاد القرار حسب السوسيولوجيون ، ومعظم المجتمعات تشهد حالة من الصراع الدائم بهدف تعظيم منافعهم ؛ هذه الحالة الصراعية تسهم بشكل كبير في إحداث حالة حراك وتطور إجتماعي تصل إلى أقصى درجاتها مع قيام الثورات ، والإنتفاضات ، وما يصاحبها من تطورات سياسية .. هذا التحديد لمفهوم الصراع سيساعد بشكل كبير في فهم الحالة التي نعيشها نحن هنا بوادنون ، وحالة هذه الأخيرة لا يمكن فصلها عن مناطق أخرى تشكل الإمتداد الطبيعي لها في مختلف الإتجاهات ..ولتحليل هذه الظاهرة لا بد من طرح سؤالا جوهريا يتمثل في إستحضار مصطلح" العنصرية "الذي أصبح أداة دفاع رئيسي تلجأ له لوبيات الفساد المهيمنة على مفاصل الإقليم ، والسؤال ؛ هو لماذا لم تظهر العنصرية بين الوادنونيين إلا في وقت بروز فضائح نهب مقدرات المنطقة ، وبروز إسم الرئيس كأبرز المستفيدين بطرق غير شرعية ؟ .. وهذا الأمر يؤكد أن النعرات بالمنطقة غير موجودة وهي لغة إعلامية هجومية ، لها هدف واحد هو طمس معالم جرائم نهب ثابتة.. ، والسؤال التالي لماذا لم تظهر خلال إحدى عشر سنة من حكم الرئيس ؟.. وأثناء وجود ولاة سهلو ا أمر السلب على نطاق واسع ، ويكفي ذكر الوالي عبد الفتاح البجيوي الذي أجج الوضع المحلي بأن سخر الإمكانيات للرئيس  لكي يكون السيد بدون منازع ..من فهمنا لهذه الحالة ووجودها ، وإرتباطاتها المختلفة سيتبين مفهوم أكثر دقة يجسد الحالة الأصلية للإشكال الذي نعيشه بشكل عام ، وهو مفهوم " النضال "..الذي يعني مواجهة كافة أشكال الفساد والإستبداد المرتبطة بوجود تصور إقصائي عند أقلية تستفيذ من فراغ داخل منظومة المجتمع ، وتتخد بذلك خطوات متسلسلة في إنشاء وضع مأزوم تكون هي المستفيذ الوحيد منه ، وحتى لا يتعقد الأمر سأكون أكثر وضوحا في تبيين بعض جوانب الإشكال ، والبداية مع آخر ما أنتجه فكر الرئيس وهو بيان معنون بفعاليات المجتمع الحقوقية والمدنية ، وقبل الخوض في فحوى البيان لابد من لمحة على الموقعين فيه لكي تظهر عيوبه العديدة ، أولها وجود تعاونيات حرفية وقع رؤساءها دون علم باقي الأعضاء ، ومعروف أن التعاونيات نظام معقد لا يحق لرئيسها أن ينفرد بالقرار إلا بعد الرجوع لمجلس الإدارة هذا من الناحية الشكلية ، ومن ناحية ظروف الإشتغال سنجد ظروفهم كارثية بإعتبار التوجه الإقصائي لرئيس المجلس ، وباقي المجالس( المنتخبة ) كتلك المقولة :" ألي جداتو فالمعروف ..." وهذا ينطبق كذلك على بعض الجمعيات وهنا يكفي أن أذكر بجمعية التكواندو ، وجمعية حكام كرة القدم  ، وجمعية رعاية المسجد !!!!!!؟.. والأمر لم يتوقف هنا بل إتجه نحو الصحافة بشقيها الورقية ، والإلكترونية والغريب أن الصحفيين الذين إنتدبهم للهجوم لايعرفون عن منطقة وادنون شئ ؛ لا يعرفون أن هذه المنطقة معظم سكانها فقراء ، وأن الدولة لم تفدهم في شئ ، وأنه لولا الهجرة نحو أوربا في فترتين ، الأولى نفذها الفرنسيين ـ موغا ـ والثانية ساعدت فيها قوارب الموت ، وسيبقى كل شهيد في أعماق البحر وصمة يجددها الزمن عند كل ذكرى..، وأن الأحياء منهم أنقذوا أسرهم من الضياع ، ولا يعرفون هؤلاء الصحفيين أن البطالة بشقيها حملة الشواهد ، والسواعد أصبحت مقلقة ، وفي إزدياد ، وأن نسبتها الأعلى ، والدولة لا زالت تتفرج ...، ولا يعرفون أن أراضي الناس أنتزعت لكي تقام فيها مسابح ، وحدائق ، وملاعب ، وكورنيش ممتد على ضفاف واد يهدد وجود مدينة كلما جادت السماء بسحبها ، ولم يقل لهم أنه فوت محلات وعقارات ملك الجماعة لبعض الأفراد من تحت الطاولة ، ولم يخبرهم حجم الديون المتراكمة ، والتي ترهن مستقبل منطقة لها تاريخ عريق ، ولم يبين لهم أين ذهبت حوالي 174 مليار في أقل من خمس سنوات .. ليس هذا فحسب .. كيف لإنسان عاقل أن يقبل بوجود مجلس الإجماع ، لاوجود للمعارضة .. كل القرارات تمر دون مناقشة .. وفي هذه النقطة كلام كثير سأختصره في قوانين الدول التي تحترم نفسها.. تجرم هذا النوع من التسيير ، وتعاقب عليه ، وأجهزتنا نحن تعاقب أصحاب الرأي ، و تترك مساحات شاسعة للفاسدين من أجل التغلغل والمزيد من تكديس الثروة ، ففي عقد من الزمن تحول الرئيس إلى إمبراطور يأمر وينهي ، ويحدد السياسات ، ويطبق من القانون مايتماشى مع مصالحه .. أريد أن أقول لهؤلاء الصحفيين  ، وكل الفاعلين السياسيين ، والجمعويين ، وكل أصحاب الرأي ، والفكر أن مصائب الرئيس أكبر من أن تجمعها لغة القواميس ، فهداياه من المال العام وصلت كل مكان في كليميم ، والرباط وغيرهما .. أعني بإختصار كل منطقة له مصالح فيها .. وأن ما يحدت هنا ليس صراعا لأن الدولة لا زالت قائمة بقوانينها ، وهو مجرد رئيس وصل بطرق يعرفها القاصي والداني ، وأن الحراك هو نضال مستمر للمهمشين ، والمقصيين ، وكل الرافضين للظلم والطغيان .. فتحية عالية للذين لازالوا يصنعون الضجيج من أجل مستقبل الأجيال .. والعيش المشترك.. 

 

 

1255

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- من عيون الصحراء إلى الكاتب

saharaojos _admin

اولا نشكرك على تفاعلك واختيارك الموقع للنشر
فنحن اذ ننشر لك فهذا لا يعني أننا مع الرئيس ضد الوالي وان نشرنا لأحد آخر فلا يعني بأننا مع الوالي ضد الرئيس
اننا ننشر تماشيا مع ميثاق الموقع :جريدة عيـون الصحـــراء، جريدة شاملة مستقلة تهتم بمختلف قضايا الأقاليم الصحراوية، وتتخذ لنفسها نهجاً مستقلاً بعيداً عن التكتلات السياسية أو النقابية، حيث تتيح لكافة الآراء والقوى السياسية والاجتماعية فرصة التعبير عن رأيها من خلال هذا المنبر الإعلامي.
إن جريدة  (عيون الصحراء ) تعنى بنشر الأخبار و المقالات والتحقيقات والدراسات التي تخص قضية الصحراء، كما تعمل جاهدة على تقويم الممارسات السلبية في مختلف القطاعات بكافة الأقاليم الصحراوية.
فضميرنا الصحفي يفرض علينا الحياد وطبعا من حق كل جهة أن تكتب ما تشاء شريطة تحري الحقيقة والمصداقية والابتعاد عن الألفاظ المسيئة للأشخاص كيفما كانت وضعيتهم
وشكرا مرة أخرى

في 28 شتنبر 2014 الساعة 48 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

هام جداً قبل أن تكتبوا تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



معاناة الصحة بالسمارة مستمرة

جديد مجلة وجهة نظر: بؤس الاقتصاد المغربي وبؤس الاقتصاديين المغاربة

"من أجل إدماج الثقافة الحسانية في المقررات الدراسية"

سوق الكرطيات: جشع وبيع و تلاعب و تناوب على ستة اشهر

تشومسكي يحمّلُ أمريكا مسؤولية المذابح الإسرائيلية في غزّة

غزة ....سقط القناع عن القناع

قراءة نقدية في ديوان المحجوب ول الطيب ول يارا

ظاهرة التحرش

قبيلة تركز تحي موسمها السنوي بجماعة لهنا

النص الكامل للمذكرة المشتركة بين UMT,CDT,FDT الموجهة لرئيس الحكومة الخاصة بإصلاح التقاعد

الثروة موجودة في كليميم يا جلالة الملك

ما يحدث في كليميم ليس صراعا .. وإنما نضالا ضد الفساد و الإستبداد

مكونات ساكنة كليميم تفضح المفسدين بندوة صحفية بالرباط‎





 
كاريكاتير و صورة

حماية المفسدين والهجوم على الموظفين
 
مواعيد و اعلانات

تاسيس المكتب الاقليمي لجمعية موظفي الجماعات الترابية بالسمارة السبت 06 ماي الجاري


الاجتهاد بين التصور والممارسة عنوان درس افتتاحي

 
مقالات حرة

الى كل من صمت عن الحق


من لا تراث له لا هوية له


المغرب وتدبير الشأن القبلي بالصحراء: دراسة في المدخلات والمخرجات


التعليم والصحة والتشغيل اساس التنمية

 
شاهد على العصر

المعتقل السابق محمد المجاهدي يطعن في رؤساء اللجن الجهوية لحقوق الإنسان الثلاثة ليسو ضحايا الانتهاكا

 
سياسة

بنشماس يخلف العمري على راس حزب الاصالة والمعاصرة


نجاح والي العيون في افشال مخططات المناوئين للوحدة الترابية واعادة الثقة للمستثمرين


إنطلاق عملية رمضان 1439 بالسمارة


السمارة تحتفل بالذكرى 13 لإنطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية


السمارة .. ازمة الماء تعجل بزيارة مدير التجهيزات المالية بكتابة الدولة المكلفة بالماء

 
تربية وتكوين

مكتب التكوين المهني وانعاش الشغل يجدد الثقة في الاطار الصحراوي" الطيب سامي الصلح" ويعينه مديرا جهويا للقطاع


"بوكريشة" و"عبد الدايم " ينتزعان عضوية المكتب الوطني بالفيدرالية الوطنية المغربية لامهات واباء التلاميد

 
رياضة

سباق مدينة العيون للحمام الزاجل


عصبة الصحراء تزاوج بين الرياضي والانساني في ليلة النجوم بالسمارة

 
صحافة وإعلام

"مجاهد" و"البقالي "يؤطران لقاء تواصليا بالعيون

 
تراث

عميدة العمل الجمعوي بالعيون "العزة السلامي" تكرم " احمد حجي "مدير عام وكالة الجنوب السابق

 
إعلان
 
ترتيبنا بأليكسا
 
أدسنس
 
خدمات بريدية

 
بورتري
 
تحقيق

قطاع المياه والغابات ومحاربة التصحر بإقليم السمارة : مجهودات جبارة أساسها التنمية المستدامة


الغرفة الفلاحية لجهة كلميم السمارة : نموذج واعد في قلب المغرب الأخضر

 
علوم وتكنولوجيا

جمعية اطباء جهة العيون تنظم اياما علمية

 
فعاليات مهرجان تاغروين خيمة التسامح خلال يومه الثالث