عاجل : القضاء الاداري يحكم باعادة فرز الاصوات الخاصة بجهة كليميم واد نون         مهرجان الساقية الحمراء لسباق الهجن             انطلاق الدراسة بالمعهد الموسيقى بالعيون             "بنشماس" على راس مجلس المستشارين لولاية ثانية             استاد بالعيون يقدم وصفات للاستاد الراغب في النجاح في مهنته             اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية تصادق على مجموعة من المشاريع في اطار برنامج محاربة الإقصاء الاجتماعي بالوسط الحضري برسم سنة 2018            
https://media.joomeo.com/medium/5803fa7da4c32.jpg
افتتاحية

منع الاتصال عبر الفايبر وواتساب وسكايب وجه آخر لانعدام الحريات بالمغرب

 
استطلاع رأي
هل تنامي احتجاجات المعطلين بالصحراء ستعيد تاريخ 1999 ؟

نعم
لا


 
عيون الصحراء TV

دندنة "امنية المدغري العلوي "على آلة البيانو بمناسبة افتتاح السنة الدراسية للمعهد


تصريح رئيس القسم العمل الاجتماعي بعمالة السمارة


نصائح الدكتور "خلافة" لمرضى السكري


هدا ما قاله رئيس الجمعية المغربية للدعم الطبي "ماسوم " خالد اركيبي عقب اعطاء انطلاق النسخة 7للحملة التحسيسية باقليم العيون


كلمة والي جهة العيون امام المشاركين في حملة "ماسوم" ضد امراض الكلي

 
بورتري

أمينة بوتاح بطلة منبعها مدينة السمارة


فاطمة الأمين… صوت نسائي سطع نجمها في المشهد الإعلامي بالأقاليم الجنوبية المغربية

 
مجتمع

العم "محمد الامين ولد بابا" في دمة الله


قبيبلة تركز بالعيون تشيع ابنها البار "البشير لعزيز" الى مثواه الاخير


امطار طوفانية تغرق كليميم وتفضح هشاشة البنى التحتية


شركة صيانة شبكة قنوات المياه تتفاعل مع مقال ب"عيون الصحراء"


تظاهرة جمعية الدعم الطبي بالعيون جسدت بعدا افريقيا بكل المقاييس

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
فن وثقافة

انطلاق الدراسة بالمعهد الموسيقى بالعيون


جولة فنية لأوديسا بمسرحية مراد شرتات

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 11
زوار اليوم 1363
 
البحث بالموقع
 
أدسنس
 
إعلان
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


تجريب الدبلوماسية الثقافية لحل الخلافات المغربية الجزائرية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 25 يونيو 2014 الساعة 29 : 14


عن ألف بوست

يبدو أن السياسة قد استنفذت كل إغواءتها وآلياتها لنسف ركام الخلافات القائمة بين بلدان المغرب العربي، خاصة بين المغرب والجزائر، وباتت عاجزة عن تحقيق اختراق ولو نسبي في جدار الفصل بينهما. وفي الوقت ذاته سدت المنافذ في وجه الاقتصاد لخلق أرضية مصالح مشتركة قد تعطل الشلل الكلي الذي يزكم التواصل على الجبهة السياسية. ويبقى تجريب دبلوماسية ترتكز إلى الثقافة منطقا وقيمة أمرا واعدا على الاقل للحديث عن بديل محتمل لتحقيق مأرب التقارب وخلق مجال للمناورة من أجل تجاوز حالة الانسداد المزمن في علاقة البلدين الجارين.
وتناولت الاحد صحيفة الخبر الجزائرية لقاء أجرته مع ثلة من السينمائيين المغاربة كانوا يشاركون في ملتقى للسينما المغاربية بالجزائر فاستضافتهم إلى لقاء من تنظيمها و وضعت في تغطيتها لذلك الحدث عنوانا: “الثقافة هي الدبلوماسية الثالثة لحل النزاعات السياسية”، في تلميح بائن إلى ضرورة تجريب طريق الثقافة في حل الخلافات السياسية بين بلد ضيوفها من السينمائين المغاربة وبلدها هي الجزائر.
وعلى الرغم من أن العنوان قد يكون أكبر قليلا من الحدث واعظم أملا وتفاؤلا من إمكانات الراهن، إلا أنه من جهة أخرى، يشير إلى وجود طريق ثالث يمكن تجريبه والاستثمار فيه للالتفاف على الخلاف السياسي المحتدم بين البلدين الجارين.
وسيكون متناغما مع الدعوة إلى تجريب هذا المسلك الثالث، الدعوة أيضا إلى تامل واقع هذه الطريق و قدرتها على تحمل فعل التجريب واستيعاب الآمال المعقودة عليه. فكيف إذن هي حال الثقافة وحال المثقفين في كلا البلدين؟ وهل كلا الحالتين قادرتين على احتضان اقتضاءات مشروع الطريق الثالث الذي يقود إلى ردم هوة الخلافات في مضايق السياسة.
ما زالت الثقافة في المنطقة المغاربية عموما ينظر إليها قطاعا ثانويا هو للتزيين والسمر اكتر منه أداة للتنمية والتحول، ميزانتيها لاتتجاوز في المغرب مثلا 0.20 في المائة من مجموع الميزانية العامة، وتزيد الجزائر قليلا عن هذه النسبة ولا تتجاوز في اكبر تقدير 1 في المائة لكنه تبقى نسبة ضعيفة بالنظر إلى ما تملكه من نفط وغاز، وما زالت البنى التحتية الثقافية محدودة في البلدين، حيث يظهر اختلال واضح بين نسبة المؤسسات الثقافية القائمة ونسبة السكان.
من جهة اخرى مازال منسو ب الحرية اللازم لإنعاش الثقافة،خاصة المستقلة والملتزمة سياسيا، منحدرا وإن بتفاوت بين بلدان المنطقة . وقد يغني للاستدلال على ذلك بالنسبة إلى المغرب ما يذكره السينمائيون المغاربة الذين استضافتهم صحيفة الخبر حينما يعددون من منجزاتهم إنجاز افلام عن سنوات الرصاص بالمغرب، ويغيب عنهم ان الدولة المغربية نفسها سبقتهم إلى فتح هذا الملف ضمن اقتضاءات التحول، فيعكس ذلك من ناحية أخرى مستوى الجرأة السياسية كما يعتمل في ذهن هؤلاء السينمائيين، والذي بالتاكيد سوف يتأثر إبداعهم به سلبا.
وفي الجزائر لا تتوانى الحكومة في استصدار القوانين التي تكرس مراقبة الدولة للانتاج السنمائي وتحكمها فيه كما جرى في العام 2011 و2012.
ويشتكي كثير من السينمائيين الجزائريين من أن تلك القوانين تخنق الإبداع السينمائي في البلاد. فمازلت السينما قطاعا غير مستقل في البلدين المغاربيين يعتاش من الدعم الذي تقدمه له الدولة، وذلك شرط لتوجييه. ويمكن تعميم واقع السينما المذكور على الثقافة عموما في المنطقة المغاربية، حيث ما زالت تتسول رزقها من اعتاب السلطة فترهنها إلى مصالحها، وتقيد انطلاقها واستقلاليتها.
ولا يغيب عن ذلك كله كون غالبية المثقفين في المنطقة المغاربية مازال يعييهم العجز عن صياغة خطاب مؤسساتي ينطق باسم قطاع الثقافة، وتكون له سلطته وقدرته على الفعل السياسي والاجتماعي وعلى صناعة الرأي العام، وعلى امتلاك القدرة على الحشد والتعبئة، وخلق المبادرة وفرض واقع.
في ظل هذا الواقع عن الثقافة والمثقفين سيكون تجريب الطريق الثالث، أو الدبلوماسية الثقافية لكسر جليد الخلافات السياسية بين الغرب والجزائر محفوفا بهذه التحديات النابعة من واقع الثقافة نفسها، ومن الواقع المتشابه للمثقف المغربي والجزائري. لذلك سيكون لزاما ان تكون عزيمة ثقافية موحدة بين النخب المثقفة المغربية وا لجزائرية أشد على تاهيل واقعهم اولا، والاستقلال بسلطانهم عن ظل السلطة والاقتدار على مأسسة خطابهم وجعله فاعلا وقادرا على التوجيه. انذاك سيكون الظرف أنسب على خوض الطريق الثالث لكسر الجمود السياسي


1736

0






 

هام جداً قبل أن تكتبوا تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تجريب الدبلوماسية الثقافية لحل الخلافات المغربية الجزائرية

اين مصلحة حفظ الصحة ومكتب سلامة المنتوجات الغدائية مما يقع بشارع طنطان بالعيون ؟

الإمام .. تشكيلي صحراوي "انتقم" من قاتل والدته بالألوان

النقابي "الساخي" يتعرض لاعتداء داخل ادارة التكوين المهني بالعيون

جمعيةكشافة المغرب في مقبرة خط الرحمة بالعيون

بيان لمعطلي كليميم رداً على الإدريسي عضو حزب العدالة والتنمية

تقليص التفاوتات في مؤشرات التمدرس بين الوسطين الحضري والقروي أهم اعمال دورة المجلس الإداري لأكاديمية

السلطات تحجز طائرات صغيرة مزودة بكاميرات بالعيون

تكاثر الباعة الجائلين في شهر رمضان يحول بعض أحياء مدينة الطنطان إلى أسواق عشوائية

االمصطفى ولد الطالب عبد الله: مواطن موريتاني شارك في تأسيس البوليساريو'1'

تجريب الدبلوماسية الثقافية لحل الخلافات المغربية الجزائرية

بووانو: تعزيز المسار الديمقراطي مدخل أساسي لكسب رهان قضية الصحراء

"أية استراتيجية مدنية وسياسية للدفاع عن قضية الصحراء المغربية" محور ندوة بمدينة بويزكارن بإقليم كل

االمصطفى ولد الطالب عبد الله: مواطن موريتاني شارك في تأسيس البوليساريو '2'

قتل الجنرال الفاسد الذي وكلته إسرائيل للتفاوض مع حماس؟! (2)

هل تبادر موريتانيا لإنقاذ اتحاد المغرب العربي؟

5 سيناريوهات ممكنة لمستقبل نزاع الصحراء

العلاقات المغربية الإفريقية...أفق واعد يؤسس لنموذج ناجح لتعاون جنوب - جنوب

مجموعة من المشاريع ترى النور بالسمارة بمناسبة عيد المسيرة الخضراء

توقيع اتفاقية شراكة بين منظمي ماراطون طنجة الدولي ونصف ماراطون العيون الدولي





 
كاريكاتير و صورة

حماية المفسدين والهجوم على الموظفين
 
مواعيد و اعلانات

مهرجان الساقية الحمراء لسباق الهجن


تاسيس المكتب الاقليمي لجمعية موظفي الجماعات الترابية بالسمارة السبت 06 ماي الجاري

 
مقالات حرة

الى كل من صمت عن الحق


من لا تراث له لا هوية له


المغرب وتدبير الشأن القبلي بالصحراء: دراسة في المدخلات والمخرجات


التعليم والصحة والتشغيل اساس التنمية

 
شاهد على العصر

المعتقل السابق محمد المجاهدي يطعن في رؤساء اللجن الجهوية لحقوق الإنسان الثلاثة ليسو ضحايا الانتهاكا

 
سياسة

"بنشماس" على راس مجلس المستشارين لولاية ثانية


اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية تصادق على مجموعة من المشاريع في اطار برنامج محاربة الإقصاء الاجتماعي بالوسط الحضري برسم سنة 2018


سفير جمهورية افريقيا الوسطى يحبد بقاء "يحضيه بوشعاب" على راس ولاية جهة العيون اسمعو ما قاله عميد السلك الدبلوماسي بالمغرب (فيديو)


السمارة: المجلس الاقليمي لحزب الاستقلال يعقد دورته الموسعة


ولد الرشيد يبسط وبالأرقام تدخل مجلس جهة العيون للنهوض بتنمية اقليم بوجدور

 
تربية وتكوين

استاد بالعيون يقدم وصفات للاستاد الراغب في النجاح في مهنته


الاستاد"ربيع اوطال" يلتحق بالتعليم الجامعي بعد مسار مهني حافل بالعطاء

 
رياضة

سباق مدينة العيون للحمام الزاجل


عصبة الصحراء تزاوج بين الرياضي والانساني في ليلة النجوم بالسمارة

 
صحافة وإعلام

"مجاهد" و"البقالي "يؤطران لقاء تواصليا بالعيون "فيديو"

 
تراث

عميدة العمل الجمعوي بالعيون "العزة السلامي" تكرم " احمد حجي "مدير عام وكالة الجنوب السابق

 
إعلان
 
ترتيبنا بأليكسا
 
أدسنس
 
خدمات بريدية

 
بورتري
 
تحقيق

قطاع المياه والغابات ومحاربة التصحر بإقليم السمارة : مجهودات جبارة أساسها التنمية المستدامة


الغرفة الفلاحية لجهة كلميم السمارة : نموذج واعد في قلب المغرب الأخضر

 
علوم وتكنولوجيا

مدير المدرسة العليا للتكنولوجيا بالعيون يستنكر وقفة اطر المؤسسةويستغرب للتغطية الاحادية لقناة العيون

 
فعاليات مهرجان تاغروين خيمة التسامح خلال يومه الثالث