عاجل : القضاء الاداري يحكم باعادة فرز الاصوات الخاصة بجهة كليميم واد نون         مهرجان الساقية الحمراء لسباق الهجن             انطلاق الدراسة بالمعهد الموسيقى بالعيون             "بنشماس" على راس مجلس المستشارين لولاية ثانية             استاد بالعيون يقدم وصفات للاستاد الراغب في النجاح في مهنته             اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية تصادق على مجموعة من المشاريع في اطار برنامج محاربة الإقصاء الاجتماعي بالوسط الحضري برسم سنة 2018            
https://media.joomeo.com/medium/5803fa7da4c32.jpg
افتتاحية

منع الاتصال عبر الفايبر وواتساب وسكايب وجه آخر لانعدام الحريات بالمغرب

 
استطلاع رأي
هل تنامي احتجاجات المعطلين بالصحراء ستعيد تاريخ 1999 ؟

نعم
لا


 
عيون الصحراء TV

دندنة "امنية المدغري العلوي "على آلة البيانو بمناسبة افتتاح السنة الدراسية للمعهد


تصريح رئيس القسم العمل الاجتماعي بعمالة السمارة


نصائح الدكتور "خلافة" لمرضى السكري


هدا ما قاله رئيس الجمعية المغربية للدعم الطبي "ماسوم " خالد اركيبي عقب اعطاء انطلاق النسخة 7للحملة التحسيسية باقليم العيون


كلمة والي جهة العيون امام المشاركين في حملة "ماسوم" ضد امراض الكلي

 
بورتري

أمينة بوتاح بطلة منبعها مدينة السمارة


فاطمة الأمين… صوت نسائي سطع نجمها في المشهد الإعلامي بالأقاليم الجنوبية المغربية

 
مجتمع

العم "محمد الامين ولد بابا" في دمة الله


قبيبلة تركز بالعيون تشيع ابنها البار "البشير لعزيز" الى مثواه الاخير


امطار طوفانية تغرق كليميم وتفضح هشاشة البنى التحتية


شركة صيانة شبكة قنوات المياه تتفاعل مع مقال ب"عيون الصحراء"


تظاهرة جمعية الدعم الطبي بالعيون جسدت بعدا افريقيا بكل المقاييس

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
فن وثقافة

انطلاق الدراسة بالمعهد الموسيقى بالعيون


جولة فنية لأوديسا بمسرحية مراد شرتات

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 11
زوار اليوم 319
 
البحث بالموقع
 
أدسنس
 
إعلان
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


عندما نجا الراحل عبد الله باها.. من الموت المحقق


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 09 دجنبر 2014 الساعة 05 : 12


عندما نجا الراحل عبد الله باها.. من الموت المحقق

  • عن أنفاس بريس :  منير الكتاوي

لا يكاد فرع من فروع حزب العدالة والتنمية لم يحل فيه الراحل عبد الله باها من طنجة إلى الداخلة ومن وجدة إلى السمارة، فحكم مسؤولياته الحزبية، كان يتنقل باستمرار زائرا ومؤطرا، وتبقى الذاكرة الصحراوية تحتفظ له بحادثة مميتة شاءت الأقدار الإلهية أن يقبض الله روح مرافقيه في السيارة ليرجئ أجله إلى حين..

كانت الأقاليم الصحراوية تغلي بالبدايات الأولى من الاحتجاجات في أكتوبر 2005، وكان مد البوليساريو حاضرا بقوة وراء احتجاجات العيون والسمارة والداخلة، احتجاجات أسفرت فيما بعد عن مصرع المواطن الصحراوي حمدي لمباركي، ومن منطلق دورها في تأطير المواطنين نظمت عدد من الأحزاب قافلة صلة الرحم، وكانت الأحزاب المشاركة فيها العدالة والتنمية والتقدم والاشتراكية والحزب الوطني الديمقراطي، وكانت القافلة انطلقت من كلميم لتشمل جل الأقاليم الصحراوية، ونظمت ندوات ولقاءات مفتوحة مع الشباب والفاعلية الجمعويين..

الخميس 27 أكتوبر 2005، كان الراحل عبد الله باها والذي كان يشغل حينها رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، بمدينة العيون رفقة سعد الدين العثماني (الأمين العام للحزب آنذاك) إلى جانب لحسن الداودي، ومناضلي الحزب في الأقاليم الصحراوية من بينهم محمد سالم لبيهي وإبراهيم الضعيف وعبد الله برو المعروف بالدكتور.. تناولوا العشاء جميعا بفيلا الشيخ محمد اركيبي الذي كان ابنه سيدي أحمد اركيبي المعروف بالراكب، ضمن قافلة صلة الرحم ممثلا للحزب الوطني الديمقراطي باعتباره كان عضوا بالمكتب السياسي، إلى جانب زميله في الحزب عبد الواحد الهدالي، كانت ليلتها ضمن العشر الأواخر من شهر رمضان، واتفق الجميع على خطة الانتشار تفعيل لروح القافلة وهي صلة الرحم، في اليوم الموالي توجه لحسن الداودي عبر الطريق نحو الداخلة، فيما قام الراحل باها والعثماني بجولة عبر المدينة.. بعد أداء صلاة الجمعة، توجه سيارة تقل الراحل باها وبرو والراكب والعدالة نحو مدينة السمارة، قصد تأطير لقاء تواصلي، فيما ظل العثماني بالعيون لأنه كان ملتزما بإلقاء محاضرة حول الوحدة الترابية مساء ذلك اليوم بقاعة المؤتمرات..

جلس الراحل عبد الله باها إلى جانب السائق الركيبي الراكب، وفي الخلف جلس الدكتور برو الذي كان يشغل المنسق الجهوي لحزب المصباح بكلميم السمارة، وإلى جانبه الهدالي، تبادل الأربعة أطراف الحديث فيما كانت السيارة تبتلع الطريق نحو الموت.. وفي السمارة كانت الاستعدادات على قدم وساق لاستقبال ممثلي قافلة صلة الرحم

.. "الله أكبر، إنا لله وإنا إليه راجعون"، انتفض العثماني وهو يرد على مكالمة هاتفية، بينما كان في لقاء داخلي مع بعض مناضلي حزب "المصباح"، في الطرف الآخر من المكالمة كان صوت الراحل عبد الله باها يصدر بشكل متأثر، فعلى بعد سنتمرات من جانبه الأيسر كان ملك الموت قد قبض روح سيدي أحمد الراكب، وفي المقعد الخلفي كانت الدكتور برو يحتضر..

ماذا وقع؟ على بعد 20 كيلومترا من السمارة وقبيل موعد الإفطار، فقد السائق السيطرة على السيارة لتنقلب عددا من المرات، وبأعجوبة نجا باها والهدالي، من موت محقق، أصيب الإثنان بجروح وكدمات، وبصعوبة بالغة خرجا من السيارة، ليعلم رفاقهم بما حدث، تحركت المكالمات الهاتفية وحل الدرك الملكي والوقاية المدنية بعين المكان، فيما كان العثماني ومناضلي الحزب وأقارب الهالكين في الطريق نحو مكان الحادث، وفي الوقت الذي تم فيه نقل جثمان سيدي أحمد الراكب نحو العيون، نقل جثمان الدكتور برو نحو مسقط رأسه بأربعاء مستي بإقليم إفني، فيما خصصت طائرة لنقل المصابين نحو المستشفى العسكري بالرباط قصد تلقي العلاجات، حيث ظل الراحل عبد الله باها متوعكا في يده اليسرى إلى السنوات الأخيرة..

بين مغرب يوم الجمعة 28 أكتوبر 2005، ومغرب يوم الأحد 7 دجنبر 2014، تسع سنوات كانت بمثابة تمديد لعمر الراحل عبد الله باها، ومع ذلك كان من الناجين منذ أقل من سنة من حادثة سير بطريق تيفلت، وهو ما ظل يتندر به مع إخوانه في اللقاءات الحزبية بالقول "أنه قدم استئنافا لحكم الموت"، لكن هذه المرة شاءت الأقدار الإلهية أن يكون حكم الموت غير قابل للنقض..


1194

0






 

هام جداً قبل أن تكتبوا تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اهتمام اسباني بإفريقيا وحضور رئيس حكومة مدريد راخوي جلسة بمشاركة زعيم البوليساريو في مالابو

السلامة الطرقية بأسا: بين الإحتفالية والممارسة

مبعوث الاتحاد الإفريقي في نزاع الصحراء يتجه الى زيارة بكين وموسكو بعد زيارة واشنطن وباريس ولندن ومدر

بيان لمعطلي كليميم رداً على الإدريسي عضو حزب العدالة والتنمية

المصطفى ولد الطالب عبد الله: مواطن موريتاني شارك في تأسيس البوليساريو '3'

ان يتحول عباس الى وسيط في حرب غزة

الزيادات في أسعار الماء والكهرباء التي ستطبق ابتداء من غشت

فورساتين تتهم الجيش الجزائري بوفاة صحراويين بمخيمات تندوف

ظاهرة التحرش

قراءة في احتمال عودة البشير مصطفى السيد إلى المغرب هل هي ضربة للجبهة أم انها عودة كالسابقات

عندما نجا الراحل عبد الله باها.. من الموت المحقق





 
كاريكاتير و صورة

حماية المفسدين والهجوم على الموظفين
 
مواعيد و اعلانات

مهرجان الساقية الحمراء لسباق الهجن


تاسيس المكتب الاقليمي لجمعية موظفي الجماعات الترابية بالسمارة السبت 06 ماي الجاري

 
مقالات حرة

الى كل من صمت عن الحق


من لا تراث له لا هوية له


المغرب وتدبير الشأن القبلي بالصحراء: دراسة في المدخلات والمخرجات


التعليم والصحة والتشغيل اساس التنمية

 
شاهد على العصر

المعتقل السابق محمد المجاهدي يطعن في رؤساء اللجن الجهوية لحقوق الإنسان الثلاثة ليسو ضحايا الانتهاكا

 
سياسة

"بنشماس" على راس مجلس المستشارين لولاية ثانية


اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية تصادق على مجموعة من المشاريع في اطار برنامج محاربة الإقصاء الاجتماعي بالوسط الحضري برسم سنة 2018


سفير جمهورية افريقيا الوسطى يحبد بقاء "يحضيه بوشعاب" على راس ولاية جهة العيون اسمعو ما قاله عميد السلك الدبلوماسي بالمغرب (فيديو)


السمارة: المجلس الاقليمي لحزب الاستقلال يعقد دورته الموسعة


ولد الرشيد يبسط وبالأرقام تدخل مجلس جهة العيون للنهوض بتنمية اقليم بوجدور

 
تربية وتكوين

استاد بالعيون يقدم وصفات للاستاد الراغب في النجاح في مهنته


الاستاد"ربيع اوطال" يلتحق بالتعليم الجامعي بعد مسار مهني حافل بالعطاء

 
رياضة

سباق مدينة العيون للحمام الزاجل


عصبة الصحراء تزاوج بين الرياضي والانساني في ليلة النجوم بالسمارة

 
صحافة وإعلام

"مجاهد" و"البقالي "يؤطران لقاء تواصليا بالعيون "فيديو"

 
تراث

عميدة العمل الجمعوي بالعيون "العزة السلامي" تكرم " احمد حجي "مدير عام وكالة الجنوب السابق

 
إعلان
 
ترتيبنا بأليكسا
 
أدسنس
 
خدمات بريدية

 
بورتري
 
تحقيق

قطاع المياه والغابات ومحاربة التصحر بإقليم السمارة : مجهودات جبارة أساسها التنمية المستدامة


الغرفة الفلاحية لجهة كلميم السمارة : نموذج واعد في قلب المغرب الأخضر

 
علوم وتكنولوجيا

مدير المدرسة العليا للتكنولوجيا بالعيون يستنكر وقفة اطر المؤسسةويستغرب للتغطية الاحادية لقناة العيون

 
فعاليات مهرجان تاغروين خيمة التسامح خلال يومه الثالث